موقع ♥ امبرطورية الانمي ♥
اهلا بك ايها الازائر الكريم شرفنا ان تنضم الى ارتنى اسرة امبرطورية الانمي

لوسمحت اضغط على التسجيل او تسجيل الدخول

تحات الاداره

موقع ♥ امبرطورية الانمي ♥

الاصدقاء والاحباب
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» ****** صدمه تجيك من ابعد الناس تجرحك ******
الإثنين يوليو 28, 2014 3:00 am من طرف امير فارس

» 6 اسئلة التي ليس لها جواب
الإثنين يوليو 28, 2014 2:57 am من طرف امير فارس

» ليلة القدر في القرآن والأحاديث النبوية
الثلاثاء يوليو 22, 2014 9:15 pm من طرف اميرة البسمة

» رمضان شهر الصبر
الثلاثاء يوليو 22, 2014 7:36 pm من طرف اميرة البسمة

» رمضانيات (اشعار)
الثلاثاء يوليو 22, 2014 7:25 pm من طرف اميرة البسمة

» اجمل اية و أخوف أية في القرآن الكريم
الثلاثاء يوليو 22, 2014 7:22 pm من طرف اميرة البسمة

» مرحبا عضووه جيديه
الثلاثاء يوليو 22, 2014 6:06 pm من طرف امبرطورة الكون

» خوف/ي نفسك شوية
الثلاثاء يوليو 22, 2014 5:46 pm من طرف امبرطورة الكون

» السلام عليكم
الإثنين يوليو 21, 2014 2:02 pm من طرف امير فارس

» شباب ممكن تنشطو فالمنتدى
الإثنين يوليو 21, 2014 1:58 pm من طرف امير فارس

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
LASKE DZ - 84
 
عہۧ لؤش - 50
 
امير فارس - 38
 
امبرطورة الكون - 28
 
احلى بنت ღ❤ - 16
 
اميرة البسمة - 6
 

شاطر | 
 

 رواية العطار جان باتيست غرنوي صانع العطر من الفتيات للكاتب باتريك زوسكيند

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امير فارس
مستشار اداري
مستشار اداري
avatar

عدد المساهمات : 38
نقاط : 62
تاريخ التسجيل : 15/07/2014
العمر : 23
الموقع : الاردن

مُساهمةموضوع: رواية العطار جان باتيست غرنوي صانع العطر من الفتيات للكاتب باتريك زوسكيند   الجمعة يوليو 18, 2014 2:51 am

(جان باتيست غرنوي)
وُلد غرنوي في أكثر أماكن المملكة بأسرها زحماً بالروائح الكريهه، المشبعه بالعرق و البول الخشب المتفسخ و روث الجرذان، ولد جان باتيست غرنوي في السابع من تموز/يوليو 1738م. في شارع ((اوفيير)) أمام عربة السمك، كابن غير شرعي، لأم اعتادت أن تقتل أبناءها أمام ذات العربة، الأمر الذي رفضه غرنوي بصراخه وبكائه بين قشور الاسماء، مما أدى الى جزّ رقبة أمه بعد ان اكتشفتها السلطة و اعترفت بجرائمها، و انتقاله بذلك إلى المرضعات اللائي رفضن إرضاعه، لأنه ((جشع، يرضع عن اثنين)) الأمر الذي حدا بمرضعته الرابعة أن ترسله إلى الأب تيرير مبررة رفضها بإرضاعه بـ ((إبن الحرام هذا، ليست له أية رائحة على الاطلاق))!! الأمر الذي حمل الأب تيرير أن ينقل غرنوي إلى مدام غايار، المرأة المسخ، التي تلقت ضربه من والدها على أنفها فما عادت تشم شيئاً بل لم يكن لديها أية عاطفة، التي احتملته حتى أتم ستة سنوات، و التي ارسلته إلى العمل عند الدبّاغ غريمال، متخلصة منه، لأنه كان يعلم كل شيء، و اي شيء مهما حاولت اخافاؤه عنها، و لم تكن تعلم أنه له أنفاً قد حفظ آلاف الروائح، و يستدل على الامكنه لا بعينيه بل بأنفه الحساس الفريد..!
غرنوي، الذي اختزن في روحه آلاف الروائح و اسمائها، كان واثقا من نفسه أنه سوف يعمل لدى أفضل عطار في باريس (بالديني)، الذي أدركته الشيخوخة و قضت على حاسة الشم لديه، و كاد أن يُفلس لولا أن أنقذه غرنوي، بأن ابتكر له مئات العطور، و راج سوقه خارج باريس، و الذي سمح لغرنوي ان يغادره بعد أن احتفظ بستمائة نوع من العطور..!
يقرر غرنوي، ان يبتعد عن الناس، فاختار كهفاً عاش فيه سنواتٍ سبع، وكان قانعاً بهذه الحياة المليئة بالروائح التي سكنها و سكنته، -خاصة رائحة فتاة كان قد اشتم رائحتها عن بعد مئات الأمتار، و حين رآها قرر ان يمتلك هذه الرائحه فقام بقتلها و اكتفى بأن استنشق كل شبر فيها..!
لقد أدرك غرنوي –ملك الروائح، أنه لا يمتلك رائحة خاصة به، و قد حلم أيضا بحلم أرعد فرائصه، فحمله أن يعود إلى عالم البشر، مرة أخرى، و هنا يقرر بأن يمتلك أجمل رائحة في هذا الكون لتكون رائحته، فعمل لدى مدام آرنولوفي و زوجها –لاحقاً- دروو، التي تصنع العطور، و الذي سكن كوخاً تمتلكه، كان يعمل بجد عندها تعلم كيفية استخلاص العطور من النباتات و كان يكتفي بأجره الزهيد مقابل تعلمه، كل هذا كي يستطيع الوصول الى طريقة استخلاص روائح البشر..!
و هكذا بدأت أجمل الفتيات بالاختفاء، يقتلن بضربة على الرأس.. يجزّ الشعر.. و تمزق الملابس، دون أن يمسسن جسدياً..! الامر الذي خلق بلبلة، يكتشف امر غرنوي عندما قتل الفتاة الخامسة و العشرين، و عند اعدامه، يضع قطرة واحدة من العطر الذي استخلصه من أجسادهن.. مما جعل الجميع لا يصدق انه هو القاتل..! و يصاب الجميع بحالة شبق جنسي، و يخلى سبيله..! غرنوي يعود إلى باريس يتمزق فيها إلى ثلاثين قسماً حين يضع قطرة واحدة على نفسه من العطر امام مجموعة من الناس، الذي يتهافتون عليه، كل يريد جزء

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
رواية العطار جان باتيست غرنوي صانع العطر من الفتيات للكاتب باتريك زوسكيند
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع ♥ امبرطورية الانمي ♥ :: الورق الكامل :: روايات وقصص-
انتقل الى: